wrapper

اخر الأخبار

twitter google youtube

عناية جابر

عناية جابر

شاعرة وصحافية لبنانية

صدر لها:

ـ طقس الظلام

ـ مزاج خاسر

ـ ثم انني مشغولة

ـ استعد للعشاء

ـ امور بسيطة

ـ ساتان أبيض

ـ جميع أسبابنا

ـ لا أخوات لي

ـ عروض الحديقة

بين ألف ليلة وليلة وحي الزمالك ثمة "جبل الزمرد"

في قاهرة 2011 تسعى "بستان البحر" المولودة على مقربة من أطلال قلعة الموت في إيران، خلف هدف مخاتل يتمثّل في استعادة زمردة أميرة "قاف" الغائبة، عبر تنقية سيرتها من تحريف طالها على مدى قرون. من فصل لآخر تلاحق ما ترويه "بستان" وتتواطأ على إخفائه. نراقبها تُحيي أسطورة "جبل قاف" لإعادة أهله من الشتات، ولا وسيلة لها في ذلك سوى جبر ما تحطّم عن طريق الكتابة.

إقرأ المزيد...

منصورة عز الدين: لا أسعى لقتل آبائي بل أنظر إليهم نقدياً

منصورة عز الدين روائية مصرية شابة، ما زالت تتابع، على غرار ما فعلت في كتابيها السابقين «ضوء مهتز» و«متاهة مريم» الحفر عميقاً في مجرى السرد الذي رفع روايتها «وراء الفردوس» الصادرة حديثاً عن «دار العين»، بدأب يصلح لان يكون مزية الروائيين المتمهلين، المتطلعين الى قطف ثمار النجاح بعد ان تستوفيه شرطاً شرطاً، من دون استعجال. في جديدها قيل الكثير عن قلمها القاطع كالسكين في حدّته وشراسة نقله للواقع، وعن جوب الكتابة عندها فضاءات تتجاوز الهوية الوطنية الجنسية وكتابة تكشف دون أن تبوح.

إقرأ المزيد...

علاء خالد: الإسكندرية مكان التحول لا مكان الإقامة

حاورته: عناية جابر

شاعر وروائي مصري له بصماته المميزة في الساح الإبداعية المصرية والعربية، كما يشكل إصداره السنوي، نعني مجلة «أمكنة»، تفرداً لافتاً في الإصدارات الأدبية. لعلاء خالد إصدار جديد «وجوه سكندرية سيرة مدينة». عنه هذا اللقاء:

يبدو سردك في إصدارك الجديد عن الإسكندرية كما لو أنه ردّ علي كتابات أخرى تناولت بشكل أو بآخر هذه المدينة؟

ـــ عندما فكرت في كتابة «وجوه سكندرية ـــ سيرة مدينة» لم يكن في نيتي أن أردّ بشكل مباشر على كتابات أخرى تناولت الإسكندرية، لكنها كانت محاولة مني أن أحدد مفهومي عن المدينة، كمواطن يعيش فيها، بعيداً عن أي تأويل ثقافي لها. كنت دائما أسأل نفسي هذا السؤال، الذي بدا سهلا في البداية: ما هي علاقتي بالمدينة؟ هذه العلاقة النفسية التي تتكون داخلنا وتظل غير واضحة ومشوشة، ربما لأن السؤال لم نطرحه على أنفسنا من قبل. كنت أحفر، كأركيولوجي، في طبقات من وعي المدينة، تاريخية ونفسية، استقرت فيها وارتبطت بمفاهيم محددة: كالتعدد والكوزموبوليتانية والتسامح. وهي المفاهيم الرئيسة التي سيطرت ووجهت كتابات العديد من الكتاب عن الإسكندرية. لكنها لم تعد الأفكار الوحيدة والكافية التي يمكن أن تفسر، بالنسبة إليّ، علاقتي بالمدينة.

إقرأ المزيد...