wrapper

اخر الأخبار

twitter google youtube

الإثنين, 01 يناير 2018 10:52

من ديوان .. أحلام مورجان فريمان

كتبه

 عصام أبو زيد 

 

أنا امرأةٌ سيئةُ الحظ...

هل تعلمُ أن الهواءَ حينما يمرُّ

من بين أصابعي...

 

هل تعلمُ أن الهواءَ ينزف،

وتسيلُ نسماتٌ خفيفةٌ حمراء،

وأخرى غامقة وثقيلة،

وأنني في الفترةِ الأخيرةِ

عدتُ إلى زوجي السابق...؟

سامحني لم أخبرك...

اتصلَ بي من نهايةِ الدنيا

وقال: "ما بك ؟"

فبكيت... كنتُ أبكيكَ أنت

ولكنّه سافرَ في الليلِ عبرَ الجبالِ والغابات

وكانَ في الصباحِ يطرقُ بابي...

بكيتُ كثيرًا عندما فتحتُ الباب

ورأيتُ الخوفَ والقلقَ في عينيه.

ضَمّني إليه، وعدنا إلى قصةِ الزواج.

 

أجلسُ الآنَ أمامَ البيانو،

وأقرأُ كتابَكَ الجديد...

نسيتُ أن أشكركَ على هديتِك.

الكتابُ رائعٌ جدًا وأحببته.

اكتبْ لأني أحبُّ أن أقرأَ لك

ولا تنشغلْ كثيرًا بإخفاقاتي.

نسيتُ أن أخبرك أيضًا أنني

انفصلتُ مجددًا عن زوجي السابق.

الوغدُ لم يتغير، وما يزالُ بخيلاً.

 

أفكرُ في العودةِ إلى مونتريال.

هل تعلمُ أن مونتريال هي المدينةُ التي

تحتضنُ في قلبِها جبلاً ؟

أحبُّ جبلَ مون رويال

(بالفرنسية مونت رويال، وبالإيطالية مونتي رويال)

وبلغةِ النساءِ سيئاتِ الحظ

(جبل الذكريات البيضاء).

 ***

يا متوحشة... دعي لي لساني

لا يمكنك أن ترسمي فوق لساني

وماذا سوفَ ترسمين ؟!

هل ترسمينَ بيتَ ذلكَ الشاعرِ الألماني

المسكونِ بالأشباحِ الرقيقةِ الملونة ؟

أحبُّ أن ترسمي شخصيةً جديدةً

تنضم إلى عالم غامبول

ولاحظي جيدًا أن الشخصيةَ

ذاتَ أنفٍ كبير

كأنفي،

ولسانٍ طويل

كلساني،

ولاحظي أيضًا أن خطوتي سريعة

وأن البحثَ عن معنى لوقوفي الطويلِ تحتَ الأمطار

عند مفارق الطرق؛

لن يقودَ إلى شيء...

أحبُّ أن ترسمي أيضًا اسمَكِ فوق لساني

لأنني سريعُ النسيان

أتذكرُ أن اسمَكِ يبدأُ بحرفِ القاف

وااااو... أنتِ قمر.

 ***

 

خُذْ أنتَ منديلاً وامسح كلامَكَ الغريب

وتعالَ في الصباح، ورافقني... أنا مُغرمة

بعالمٍ تسكنه موسيقاك، وقلبي وروحي

معك...

 ***

 ما حدثَ بالأمس

لا يمكنه أن يتكرر:

جاءني القميصُ من لندن

وجاءَ في جيبِ القميصِ عصفورٌ أشقر

مع حبّاتِ قمحٍ ذهبيةٍ في فمِه

وسألتُ نفسي عن معنى كلّ هذا

وكانت يدي ترتعش،

وصداع رهيب...

 

 ***


توجدُ رسالةٌ مغلقةٌ

في مكانٍ ما

ولن أبحثَ عنها.

أعرفُ أن الأحلامَ

 لا تدوم.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

من ديوان "أحلام مورجان فريمان" ـ صادر مؤخرًا عن بتانة