wrapper

اخر الأخبار

twitter google youtube

الأحد, 16 يوليو 2017 21:25

فُوَّهَة عيد!

كتبه

آسيا مهلهل

مِنْ أقصى القلب

جاءَ الفجرُ مبتسما  

يُغرقُني

يبلّلُ مدينتي المُسوَّرة بالأحلامِ

وذاكرتي

أبي يركبُ الغمامَ في هذا الصباح،

وتحتفلُ أمي بالمطر

ويُخيّمُ الأطفالُ للشمسِ

ويتطايرون

من الأثوابِ والأبواب والصفحات

عشاقاً وحالمين

إذا ما جاوزت الفرحة حزناَ حميماَ، أو ما يشبه الظلام

بحشد مصابيح يستعيد اللؤلؤ

حول عنقك أيتُّها المدينة

ويسترد ما تطشر من أضواء الصباح

وما تشتت من حمام.